لقاء ورشة عمل منظومة السياحة مع كبار المستثمرين في منطقة المدينة المنورة

01/26/2021

 عقدت الغرفة التجارية بالمدينة المنورة اليوم، لقاء ورشة عمل منظومة السياحة مع كبار المستثمرين في منطقة المدينة المنورة، بحضور وكيل وزارة السياحة لشؤون جذب الاستثمار محمود سمير عبد الهادي ونائب رئيس مجلس إدارة غرفة المدينة الدكتور خالد بن عبد القادر الدقل. وأكد رئيس نائب رئيس مجلس إدارة غرفة المدينة ان      المملكة أطلقت العديد من التأشيرات والبرامج السياحية الجديدة من خلال استراتيجيتها الوطنية للسياحة، التي تضمّنت مساهمة القطاع في الناتج المحلي الإجمالي، بنسبة 10% بحلول عام 2030م، يعزز تنفيذها جهد مقدر من قبل وزارة السياحة، لتعظيم الاستفادة من الموارد المتاحة، وتقديم بديل محلي منافس وتعزيز الاستثمارات المحلية والشراكات العالمية، خاصة بعد إطلاق الاستراتيجية الخمسية الطموحة لصندوق الاستثمارات العامة. وأشار الدقل الى ان منطقة المدينة المنورة بحكم موقعها ووظيفتها مركز جذب سياحي سواء للسياحة الخارجية أو الداخلية من الطراز الأول، مما يتطلب توفير المقاصد السياحية المتباينة والمتناسقة مع الوظيفة الدينية، واستثمار المكانة الروحية للمدينة المنورة لدى مسلمي العالم، وأضاف ان غرفة المدينة اعدت دراسة حول من التأشيرات السياحية الجديدة، اوصت الدراسة، بإطلاق برامج ومشروعات سياحية استراتيجية وإشراك القطاع الخاص في تنفيذها، 
بدوره قدم وكيل وزارة السياحة لشؤون جذب الاستثمار ملخصا للاستراتيجية الوطنية للسياحة باعتبارها محركا رئيسيا لتحقيق اهداف رؤية 2030 ومساهمة قطاع السياحة في الترويج للمملكة كوجهة جاذبة ل 37 مليون زائر ديني والمساهمة بنسبة 10% من الناتج المحلي الإجمالي ودعم القطاع الخاص المحلي واستقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر وخلق قرابة مليون فرصة عمل والمساهمة في الإيرادات الحكومية، واستعرض مراحل خارطة طريق 2030 ومهام وادوار الجهات في منظومة السياحة. من جهته تناول خالد الشويل مستشار تجربة الزائر بالهيئة السعودية للسياحة اختصاصات الهيئة السعودية للسياحة، فيما تناول سعود السليماني مدير عام التطوير العقاري والأبحاث بصندوق التنمية السياحي التعريف بمهام واختصاصات صندوق التنمية السياحي والمشاريع التي يدعمها، وكان امين عام غرفة المدينة المنورة المهندس عبدالله أبو النصر قد قدم عرض عن الميز النسبية في منطقة المدينة المنورة في القطاع السياحي.