استقبل رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالمدينة المنورة بالمقر الرئيسي لغرفة المدينة المنورة ، سعادة القنصل العام الفرنسي السيد مصطفى مهراج ، بحضور نائب رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالمدينة المنورة الدكتور خالد الدقل ، تناول اللقاء العلاقات التجارية ، وسبل تعزيز التعاون والتبادل التجاري بين رجال الاعمال في منطقة المدينة المنورة ،ونظرائهم الفرنسيين ، واستعرض الاجتماع  جملة من الفرص الاستثمارية في المدينة المنورة  وما تتمتع به المدينة المنورة من مزيا متعددة ، تسرع من أداء قطاعات الاعمال ،بمختلف القطاعات التجارية والصناعية  والخدمية . ‏الى ذلك أشار رئيس مجلس إدارة غرفة المدينة المنورة الاستاذ منير محمد ناصر بن سعد الى ان الاجتماع ناقش عدد من المواضيع، تركزت في السياحة والتصدير الزراعي والمنشآت الصغيرة والتعدين.

واتفق الجانبان خلال الاجتماع الذي حضره عضو مجلس الإدارة الأستاذ مجد المحمدي وامين غرفة المدينة المهندس عبد الله أبو النصر على تعزيز التواصل ووضع خارطة طريق ، واجندة عمل دورية تتناول كل قطاع على حدة ، وتعزيز ذلك بالتحضيرات والاعداد اللازم من قبل امانة الغرفة ، واللجان ذات الصلة ،باستشفاف احتياجات ومرئيات كل قطاع من خلال رجال وسيدات الاعمال ، كخطوة مسبقة والبدء في الخطوات العملية وفق نتائج علمية مدروسة بالاستعانة مع التسهيلات التي وفرتها حكومتنا الرشيدة لخدمة القطاع الخاص والخبرة الفرنسية في القطاعات المتفق عليها..

الجدير بالذكر ان الجالية الفرنسية في المدينة المنورة تعتبر ثاني جالية من حيث العدد على مستوى المملكة مما يعزز اليات التواصل بين الجانبين.