نظمت الغرفة التجارية الصناعية بالمدينة المنورةممثلة في لجنة شباب الاعمال ورشة عمل بديوانية شباب الاعمال بسلطانة تحت عنوان (الفرص والتحديات لعربات الطعام )تناولت أسباب عزوف الشباب عن نشاط عربات الأطعمة المتنقلة (الفود ترك) في المدينة المنورة بوصفه نشاط تجاري يجد رواجا مضطردة في سوق العمل.


صرح بذلك رئيس لجنة شباب الاعمال بغرفة المدينة المهندس هشام السالم منوها الى ان ورشة العمل ناقشت مع اصحاب النشاط جملة من القضايا والمقترح الهادفة الى حل المشاكل التي تواجه النشاط
وأشار السالم الى ان ورشة العمل عقدت بناءا على توجيهات نائب امير منطقة المدينة المنورة صاحب السمو الملكي الامير سعود بن خالد الفيصل الذي وجه بمناقشة اسباب عزوف الشباب عن نشاط (الفود ترك) ومعرفة المعوقات التى تواجه الشباب والعمل على ايجاد الحلول الناجعة للمشاكل التي يعاني منها النشاط بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة .


وأوضح السالم ان ورشة العمل أوصت بضرورةاصدار تراخيص عمل والتواصل مع الجهات الممولة خاصة بنك التنمية الاجتماعية لتخصيصه مسار  لتمويل الفود ترك 
ومراعاة المظاهر الجمالية للعربات وإيجاد مسارات تدريبية والاستئناس بالتجارب وان تعد  الغرفة (نموذج اعمال) يوضح اثر الفود ترك على احتياج سوق العمل وإيجاد مظلة تشريعية حاضنة وتجهيز مواقع في محيط الحرم النبوي الشريف ومناطق الزيارة والأماكن الحيوية وتهيئتها بالخدمات اللازمة .